اخبار وتقارير

الرئيس القائد عيدروس الزُبيدي يؤكد على أهمية وجود إعلام هادف وايجابي يعزز ثقافة الانتماء للجنوب ويحفز المجتمع للعمل للمستقبل.

أكد الرئيس عيدروس قاسم الزُبيدي، رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، على أهمية وجود إعلام جنوبي مُلتزم وهادف وإيجابي ، يعزز ثقافة الانتماء للجنوب كوطن وهوية، ويُحفز المجتمع على العمل والمساهمة الفاعلة في بناء المستقبل وتشييد مداميك الدولة المنشودة.

ودعا الرئيس الزُبيدي الإعلاميين الجنوبيين إلى تبني خطاب إعلامي يُعزز من الوحدة الوطنية الجنوبية ويقوي النسيج الاجتماعي ، وتعريّة الأفكار الهدامة التي تسعى إلى تفكيك وإحباط المجتمع.

وأشار الرئيس الزُبيدي خلال لقاء جمعه مساء الأحد، بعدد من الصحافيين والإعلاميين الجنوبيين من وسائل إعلامية جنوبية مختلفة، إلى أن المجلس سيدعم ويرعى أي نشاط إعلامي هادف من شأنه أن يخدم هذه المهنة والمشتغلين فيها، ويُعيد لعدن مجدها وتفردها في هذا المجال .

وأشاد الرئيس الزُبيدي بما قدمه ويقدمه الإعلاميون والناشطون الجنوبيون من عطاء خلال السنوات الماضية ومازالوا ، وهو ماجعل القضية الجنوبية حاضرة داخلياً وخارجياً .

واستدرك رئيس المجلس الانتقالي، أنه ورغم كل ماتحقق من نجاح وإنجازات ، فإن الجميع مازال مُطالب بتعزيز جهوده ، باعتبار أننا نمرُ بمرحلة بناء وتشييد مؤسسات الدولة الجنوبية، التي نرى ملامحها بادية أمامنا وعودتها باتت قريبة.

وقال:”نحتاج إلى عملٍ مؤسسي يؤطّر جهود الجميع بما يخدم القضية الأساسية لشعبنا، بعيداً عن التباينات الطبيعية، فالكل مؤمن بالهدف العام وهذا هو الأهم، ونحن كمجلس تقدمنا الصفوف ونرى أن من مسؤوليتنا وواجبنا دعم أي جهدٍ يعمل على إعادة بناء مؤسسات الدولة الجنوبية وفق نظرة علمية حديثة ومواكبة للعصر دون وصاية أو فرض آراء ومواقف”.

وطمأن الرئيس الزُبيدي الإعلاميين الجنوبيين بأن قطار القضية الجنوبية يمشي بثبات وثقة، سياسياً وعلى أرض الميدان، مشيراً إلى أن قواتنا الجنوبية تحقق انتصارات كبيرة في مقابل حالة من التقهقر والانكسار للعدو.

وأكد الرئيس عيدروس الزُبيدي على أن المستقبل للمشروع العربي الذي نحن منه، وأن المشروع الإيراني بات يلفظ أنفاسه في ظل صلابة الموقف الذي تبديه وتدافع عنه دول التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة.

وتحدث في اللقاء عددٌ من القيادات الإعلامية والإعلاميون الجنوبيون ،معبرين عن امتنانيهم لهذه الدعوة الكريمة من رئيس المجلس الانتقالي، مشيدين بحرصه على اللقاء بكل شرائح ومكونات المجتمع الجنوبي .

وتطرق الإعلاميون الجنوبيون، إلى جملة من القضايا والموضوعات التي تُشكل الهم العام للمشتغلين في قطاع الصحافة والإعلام.

كما قدم الإعلاميون جملة من الأفكار والمقترحات الهادفة للارتقاء بالعمل الإعلامي الجنوبي ، وتعزيز رسالته ليصل الى المتلقي المحلي والعربي والدولي.

ودعا الإعلاميون الجنوبيون، المجلس الانتقالي الجنوبي إلى دعم ورعاية مشروع إعلامي جنوبي مُوحد يشكل سياجاً لهذه المهنة ويرتقي برسالتها ويجنبها حالة الشتات وغياب الرؤية العامة التي تشكل إحدى التحديّات أمام هذه المهنة ومشتغليها.

حضر اللقاء كل من الدكتور ناصر الخبجي والمهندس عدنان محمد الكاف عضوا هيئة رئاسة المجلس الانتقالي والدكتور عبدالناصر الوالي رئيس القيادة المحلية للمجلس بالعاصمة عدن والمهندس نزار ناصر هيثم المتحدث الرسمي للمجلس الانتقالي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق