آراء وأفكار

الجندي المجهول أكرم الحنشي قائد قطاع يافع القارة

كتب/ الشيخ/ علي بن حلموس:

من دون اي مقدمات القائد أكرم الحنشي قائد القطاع الأمني في المديريات الثلاث رصد،سرار،سباح يبذل جهودآ جبارة لإستتباب الأمن في هذه المديريات لأ ينكرها إلا جاحد او من كان في قلبه مرض.

حقيقة الأمر لا أعرف من أين إبداء في الحديث عن هذا القائد البطل الذي أثبت وبما لا يدع مجالآ للشك من انه الرجل المناسب في المكان المناسب في ظل وجود فراغ أمني شهدته مديرية رصد وضواحيها بعد اغتيال الشهيد حسين قماطه مدير الامن العام في اغسطس 2017م لكن ما أستطيع ان أقوله هنا بأن هذا القائد رغم صغر سنه أستطاع من أن يصقل موهبته في الجوانب العرفية والشرعية والقانونية وكل ذلك كان كفيل بنجاحه في القيادة للقطاع الأمني وأصبح محل تقدير واحترام من جميع شرائح المجتمع في تلك المديريات وقد يكون أيضآ حسب ونسب القائد أكرم الحنشي له الأثر الكبير في تكوين شخصيته وألمامه بكثير من العادات والتقاليد والأحكام العرفية التي قد تساعده اليوم الى حد كبير في حلحلة بعض الإشكاليات التي تحصل هنا وهناك وبين الحين والاخر في ظل الغياب التام لدولة النظام والقانون بالبلد.


فمن قبل ان يطرح أحدكم بسؤال قد يخطر على بال البعض فأنا لم أعرف هذا الشخص من قبل توليه قيادة القطاع الأمني ولم تكن بيني وبينه اي قرابة او علاقة وليطمئن قارئ هذه السطور بأن كاتبها ليس من أصحاب الدفع المسبق ولا من المطبلين لكنها حقائق واضحة مثل الشمس في كبد السماء ولابد لنا أن نقولها من أن القطاع او الحزام الامني أصبح القوة الضاربة بالريف والمدينة لمن تسول له نفسه بأمن وأستقرار الوطن والمواطن ويجب على الجميع التعاون معه، فالأمن هو منظومة متكاملة تبداء من عند المواطن وتنتهي إلى قيادة الأمن.

القائد أكرم الحنشي لا يدعي انه يفهم كل شي في الجانب الأمني كما هو حال البعض اليوم ولكنه يريد يفهم كل شي وهذا من حقه وقد التسمنا منه ذلك فمن خلال احتكاكة وجلوسه دائمآ مع المشايخ والشخصيات الاجتماعية وكذا رجال الدين والقيادات العسكرية والأمنية والسياسية المجربة تحس بأنه يريد أن يقدم نموذج فريد لم يسبقه إليه أحد من قبله في الجوانب الأمنية وبالفعل هذا هو الرهان الحقيقي لنجاح القائد البطل أكرم الحنشي.

شخصيآ جلست مع هذا القائد في كثير من اللقاءات الرسمية والغير الرسمية واستمعت منه فوجدته رجل على قدر من المسئولية في أداء عملة وحريص كل الحرص على المنطقه وابناءها فلمثل هذا القائد نحن بحاجه إليه اليوم اكثر من اي وقت مضى، فتحية له من الأعماق ولأركان القطاع الاخ العقيد فضل قماطه وقائد الحزام الامني الشيخ عبدالرزاق الجردمي على كل هذه الجهود وليعلموا بانها محل تقدير واهتمام كل أبناء المديرية الشرفاء وأن لا يلتفتوا الى بعض الاقلام الماجورة التي هي بخدمة العدو…

الشيخ/ علي بن حلموس(( شاعر المليون )) رئيس ملتقى احباب الشيخ يافع الصمود 2019/5/20م

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق