اخبار وتقارير

لقاء بتربية حضرموت الساحل يناقش التقارير التقييمية لادارات رياض الاطفال بالمحافظة للعام الدراسي 2018/2019 .

أكد وكيل وزارة التربية والتعليم مدير مكتب وزارة التربية والتعليم بمحافظة حضرموت الاستاذ جمال سالم عبدون بان قطاع رياض الاطفال خطا خطوات كبيرة ومشرفة في تطوير البنية التحتية للرياض على مستوى مديريات المحافظة بفضل الاهتمام والعناية الكريمة من قبل راعي التربية الاول محافظ حضرموت قائد المنطقة العسكرية الثانية اللواء الركن فرج سالمين البحسني .


مضيفاً أن الحقل التربوي والتعليمي أصبح اليوم شاهداً على تحقيق المنجزات الواقعية التي تضاهي التعليم في البلدان المتقدمة وفقا لرؤية القيادة نحو الرقي والنهوض بواقع نوعية التعليم في حضرموت .


جاء ذلك لدى ترؤسه اليوم الاحد الموافق التاسع عشر من شهر مايو 2019 لقاءً موسعاً بقيادات الادارات المدرسية لرياض الاطفال بالمديريات بحضور قيادات العمل التربوي والتعليمي بالمحافظة والمديريات والذي تم فيه مناقشة التقارير التقييمية لإدارات رياض الاطفال بالمحافظة للعام الدراسي 2018/2019 .

وقال الوكيل عبدون: إن التطور الذي شهدته الرياض خلال العامين من توسع في البنية التحتية على مستوى المديريات خاصة النائية والتي وصل عددها الى ثمانية عشرة والتفرد والتميز في إصدار منهج موحد للمقرر الدراسي للكتاب للرياض بعد تجربته وتطبيقه لمدة ثلاث سنوات من قبل كوادر المكتب بالمحافظة.


مشيراً ان قيادة مكتب الوزارة أعطى أهمية كبيرة لهذا الجانب كونه اللبنة الاساسية في تهيئة الطفل بعد التحاقه بالرياض وتخرجة منها في مساعدة المدرسة من حيث تعزيز السلوكيات الايجابية لدى الاطفال .


معبراً عن ارتياح قيادة مكتب الوزارة بالمحافظة لما شهدته الرياض خلال العام الدراسي المنصرم من تنفيذ الخطة والتوسع في افتتاح رياض جديدة في منطقتي العليب والغيل بمديرية غيل بن يمين وقبل ذلك كانت في مديرية حجر وحاليا يتم الانتهاء واستكمال العمل في رياض الاطفال بعدد من مديريات المحافظة .


لافتاً إلى أن قطاع رياض الاطفال بتربية حضرموت الساحل ان توافرت فيه جميع العوامل والوسائل الممكنة لنجاح العملية التربوية والتعليمية خلال العامين الماضيين في استقطاب مربيات متخصصات وتغطية الكادر التدريسي من حيث التعاقد مع اصحاب المؤهلات وذوي الكفاءة العلمية من بنات المديريات وانخراطهن في البرنامج التدريبي ,اضافة إلى توفير حافلات نقل لجميع الرياض وغيرها من الاحتياجات الضرورية ووقفا للإمكانيات المتاحة لقيادة مكتب الوزارة .


مختتماً كلمته في اللقاء الذي جمع قيادات العمل التربوي والتعليمي والادارات المدرسية بالرياض في المديريات الى استغلال هذه الامكانيات الكبيرة التي تحققت في هذا القطاع بفضل قيادة السلطة في المحافظة والاستمرار في المتابعة والاشراف والتقييم للأداء الفني والاداري للرياض والبحث عن طموحات مستقبلية من اجل الارتقاء والنهوض بالرسالة التربوية والتعليمية على رياض الاطفال .


وكانت مديرات رياض الاطفال بمديريات المحافظة قد استعرضن مستوى خطة الانشطة المنفذة خلال العام المنصرم والجهود المبذولة من قبل قيادة مكتب الوزارة في توفير الاحتياجات الضرورية وتسهيل الصعوبات التي واجهت وتواجه الادارات المدرسية في الرياض على مستوى المحافظة قاطبة .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق