اخبار دولية

سها البغدادي :الحرب على الضالع تقودها عدة دول بهدف تنفيذ المؤامرة الكبرى على مصر والعرب.

القاهرة – رامي الردفاني.:

تقول الصحفية المصرية العربية سها البغدادي مصرية الجنسية وجنوبية الدم ومستشار حركة الأيادي البيضاء الجنوبية في تصريح صحفي لها، أن رأيها فى حرب الضالع أنها بمثابة مخطط لعودة السيطرة على الجنوب مرة أخرى وانها حرب دولية على الجنوب وليست فقط شمال وجنوب كما يوصفها البعض وذلك بالتعاون بين الحوثي المنقلب على الشرعية في اليمن ومليشيات الاخوان الارهابيين ، بدعم من الدول التي تخدم المؤامرة التى تقودها ايران بمساعدة تركيا وقطر بالأضافة الى الأيادي الخفية المتمثلة فى باقي الدول المستفيدة من هذه الحرب والتى تعلم أهمية الموقع الاستراتيجي للجنوب العربي ومدى تأثيره على سير حركة التجارة العالمية ومن هذه الأيادي الخفية هي اسرائيل التى تكبدت الخسائر بسبب غلق باب المندب فى حرب اكتوبر 1973 و كل هذا يحدث من أجل محاولة السيطرة على المواقع الاستراتيجية الهامة من أجل الهيمنة على مستقبل العرب وتعد هذه حروب جديدة بالمنطقة العربية فقد يستخدمون ادواتهم للحرب ضدنا ليكون القاتل والمقتول عربي على ارض عربية لتدمير البنية التحتية ولتعرض شعوبنا للدمار والهلاك بفعل الحرب ولتكن مكتسبات الحروب لهم والخسائر والدمار لبلادنا العربية والضحايا شعوبنا البائسة التي تموت جوعا وتنزف جرحاً بشكل مستمر.

وعلقت البغدادي في تصريحها حول الحرب على الضالع قائلة :” إن حرب الضالع جائت من اجل تخفيف الضغط على جبهة الساحل الغربي و لكي يتمكن اعداء الوطن العربي من أراضينا .

واعتبرت البغدادي ان حرب الضالع بمثابة حرب على الوطن العربي ككل وان على مصر ودول التحالف العربي مساندة الجبهات الجنوبية ورسم خارطة للطريق من أجل افشال المخطط الذي يستهدف جنوبنا العربي من أجل الاطاحة بمصر ودول الخليج.

وطالبت البغدادي”؛ دول التحالف العربي والقيادات الجنوبية بتدشين وافتتاح مستشفى ميداني مجهز من أجل تقديم الاسعافات العاجلة والفورية لجرحى الحرب بالضالع .

وأكدت البغدادي في تصريحها :” على ضرورة افتتاح وتوفير المستشفى الميداني المجهز بكل الاحتياجات العلاجية الذي سينقذ أرواح أبطال المقاومة من الموت.

واختتمت البغدادي تصريحها بكلمة المديح والثناء لأبطال المقاومة الجنوبية قائلة: أقول لأبطال المقاومة الجنوبية أنتم فخراً لكل العرب ومعركتكم هذه من أجل الكرامة والشرف من اجل الدفاع عن الأرض والعرض الجنوبي والعربي ونحن نفتخر بكم جميعا ونتابع أخباركم عن كثب وانتم تناضلون وتسطرون ملاحم بطولية من أجل حريتنا وكرامتنا ومثلكم مثل خير أجناد الأرض وقد عجز قلمي عن شكركم ووصف نضالكم الذى لم أجد كلمات تكفي لوصف عظمة هذا النضال وخصوصا عندما وجدت أبطال مصابين من حرب 2015 م ويحاربون في هذه الحرب وذلك من أجل نصرة الجنوب والبلاد العربية في حرب عام 2019م، بالرغم من أصابتهم فهناك من بترت ساقه ومازال يحارب يا لها من عظمة وقوة استبسال نقف عاجزين عن وصفها وأكتفي ان اتقدم لله بالدعاء لكي ينصركم الله فى هذه الأيام المباركة واذكركم ان الله نصر مصر فى 1973فى العاشر من رمضان وان الله نصر المسلمين فى غزوة بدر فى 17 رمضان وسينصركم الله فى رمضان يا أبطال العرب ونحن على يقين بالله ان الحق سيدمغ الباطل وسينصركم الله نصر عزيز مقتدر.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق