الاتحاد الدولي لحقوق الطفل يعين الناشط العدني عبد الحميد كبي سفيرا له في اليمن.

: الخميس 1 فبراير 2018 - 11:28 مساءً
الاتحاد الدولي لحقوق الطفل يعين الناشط العدني عبد الحميد كبي سفيرا له في اليمن.

Hits: 0

الملاح نيوز / خاص :

عين الاتحاد العالمي للدفاع عن حقوق الطفل IUDRC سفيره في اليمن وذلك في يوم الخميس الاول من فبراير من عام 2018 في الجمهورية اليمنية واختار الاتحاد الناشط الشبابي من ابناء عدن /عبد الحميد كبي سفيرا له .

يعتبر الناشط عبد الحميد كبي من الشخصيات البارزة في مجال حقوق الطفل وتقلد مهام عديدة في مجال حقوق الطفل ابرزها :

-عضو في منظمة “رفع” لتنمية حقوق الطفل وعين وكيلا اول لمحافظة عدن بحكومة الأطفال

-محافظ محافظة ابين في حكومة الاطفال وكلف برئاسة إتحاد اطفال عدن .

عمل في كثير من الأنشطة الشبابية والمجتمعية والثقافية حيث عمل عضو في منتدى السلم والثقافة في مدينة عدن.

ومؤسسة ابجديات الثقافية

كبي ايضا عضو في الهيئة الشعبية الجنوبية (الائتلاف الوطني الجنوبي)

وتم اختياره رئيسا للاتحاد الدولي للتنمية وحقوق الانسان فرع اليمن.

عقب تعيينه سفيرا للاتحاد الدولي للدفاع عن حقوق الطفل  في اليمن ادلى عبد الحميد كبي بتصريح صحفي قال فيه :

“إن المرحلة التي يواجهها الطفل اليمني صعبة للغاية وتتطلب بذل الجهد الكبير من أجل تخفيف معاناة الاطفال في ظل هذه الظروف التي يمر بها الوطن وفي ظل ما يعاني منه الطفل اليمني من معاناة شديدة بسبب الاحداث الجارية في البلاد والتي فاقمت معاناة الشعب اليمني واطفاله فوق الفقر والمرض والجوع الذين يعيشونه .

وأكد عبد الحميد كبي أن واقع حياة الإنسان والاطفال في البلاد صعب للغاية بسبب الظروف الصعبة داعيا الحكومة اليمنية الى القيام بواجبها تجاه الطفل اليمني ولفت كبي الى ان غياب الدور الحكومي الفاعل في مجال حماية وتنمية الاطفال زاد من تفاقم المعاناة الاطفال في اليمن.

واضاف كبي ان الطفل في البلاد يدفع ثمن الصراعات السياسية والحروب ويتعرض للاصابات النفسية والجسدية والموت وانتشار الاوبئة  اضافة للحرمان اوقاتا كثيرة من حقوقه الاساسية كالتعليم والصحة وغيرها وقال ان ظاهرة الزج باطفال اليمن في الحروب تطورت تطورا خطيرا في الاعوام القليلة التي خلت ولها نسب مهولة واوضخ ان هذا الامر مخالف لكل القوانين الدولية والاديان والانسانية

وقال كبي ان الاتحاد الدولي للدفاع عن حقوق الطفل سيعمل ما بوسعه على تقديم المساعدة للطفل اليمني بالتنسيق والتعاون مع الجهات الحكومية ومنظمات المجتمع المدني والمنظمات الدولية بما يحقق مصلحة الطفل اليمني بعيدا عن كل الولاءات الحزبية الضيقة والمصالح الشخصية الآنية .

رابط مختصر