إهمال الطرقات والشوارع في مديرية دار سعد يضاعف معاناة الأهالي   .

: الأحد 3 ديسمبر 2017 - 8:31 مساءً
إهمال الطرقات والشوارع في مديرية دار سعد يضاعف معاناة الأهالي    .

Hits: 1

الملاح نيوز /  تقرير / صفاء السويدي :

رغم مرور عامان على تحرير مدينة عدن وتطهيرها من مليشيات الحوثي وصالح الانقلابية الا ان آثار الحرب لاتزال حاضرة وولادة لمزيد من وجوه المعاناة بالنسبة للمواطنين في هذه المدينة رغم إعلانها عاصمة مؤقتة للبلاد.

حيث تعاني مدينة عدن ومناطقها من إهمال في مختلف جوانب الحياة الاجتماعية والسياسية والاقتصادية والعسكرية وتغييب الخدمات الأساسية للمجتمع كالماء والكهرباء .

وبالرغم من عملية إعادة التأهيل الذي شهدته بعض المشاريع في تعبيد الشوارع والطرقات  إلا أن إستمرار الحرب في المناطق المجاورة يلقي بظلاله على سكان هذه المدينة ويضاعف من معاناتهم.

في مديرية دار سعد شمال العاصمة عدن وتحديدا في الشارع المؤدي الى طريق العلم يمتد شارع رئيسي مليء بالحفر والمطبات واصبح متهالكا واصبح بحاجة ماسة لاعمال صيانة وتعبيد كما يقول اهالي المدينة .

وكانت وزارة الاشغال العامة والطرق قد بدأت باعمال ترميم وصيانة للشارع الا ان المشروع تعثر وتوقف العمل فيه لاسباب لا يعلمها المواطنين .

ورغم ما تقوم به وزاره الأشغال العامه  والطرق ممثله بالمؤسسه العامه للطرق والجسور  من دور إيجابي وفعال في بعض مناطق مديريات المنصوره والشيخ عثمان وكريتر والمعلا وخورمكسر

بدور فعال في عملية ترميم وصيانة الطرقات والشوارع وغيرها الا ان اهالي مديرية دار سعد يطالبون الحكومة ووزارة الأشغال العامة باعادة النظر في حال شوارع المدينة .

ومع استمرار تعثر المشروع وبقاءه بهذه الحالة ستستمر معاناة المواطنين بثعتر حركة السير في هذا الطريق اضافة الى ما يلحق الاضرار بسياراتهم ومركباتهم كونه طريق تمر به شاحنات النقل وباصات الاجرة التى تنقل بها المسافرين برا بين عدن وصنعاء ومختلف المناطق .

معاناة عدم صيانة وإهمال الطريق  في هذه المديرية ليست وليدة اليوم بل منذ ستة أعوام وخلالها أطلق الأهالي نداءاتهم وإستغاثاتهم الى جهات الإختصاص في السلطة المحلية والحكومية لإستكمال المشروع والتخفيف من معاناتهم متأملين بإن وزاره الأشغال العامة والطرقات تلبية ندائاتهم بصيانة وتعبيد هذا الشارع نتيجة اهميته وماتقوم بة وزاره الإشغال والطرقات بدور إيجابي ..

رابط مختصر