أبو حرب القطيبي تاريخ عريق من النضال الوطني

مقال لـ: وليد المانعي

خلال فترة الحرب الحوثية برزت عدد من القيادات الجنوبية الشابة التي كان لها الدور الكبير في الحرب وتحقيق الانتصارات الكبيرة ودحر الميليشيات الإنقلابية من المناطق الجنوبية

ومن تلك القيادات التي كان لها نصيب الأسد في حرب الإنقلاب القيادي الشاب العقيد الركن مجدي أحمد قاسم القطيبي ( أبو حرب )
يعد العقيد الركن ابو حرب القطيبي من القيادات الشابة التي كانت لها بصمات تاريخية في حرب الإنقلاب على حكومة الرئيس عبد ربه منصور هادي

فحينما تم الإنقلاب في صنعاء بداءت المناطق الجنوبية بالتحشيد استعداداً لمواجهة ميليشات الحوثي الإنقلابية التي اتت من كهوف الجهل والظلام في مرآن اقصئ الشمال اليمني
ومنذو اول لحظة لغزوا المحافظات الجنوبية كان رجال وشباب المناطق الجنوبية يسطرون اروع الملاحم البطولية في صد ودحر الميليشات الإنقلابية

(ابو حرب القطيبي) الذي كان من آبرز تلك القيادات الشابة التي آستنهضت بوطنيتها واستشعرت بخطر الميليشات الحوثية المدعومة من إيران فلبت نداء الواجب بدحر شر الإنقلاب واستعادة الدولة الشرعية التي اختطفتها وجعلت من الوطن مساحة لتنفيذ المخططات الخارجية

انطلق ابو حرب القطيبي مع عدد من رفاقه الى جبهات القتال في منطقة سائلة بله بمديرية الملاح بردفان وكان حينها قائداً لاحدئ المواقع المتقدمة

 

وكان له الدور الكبير في سير المعارك والأنتصارات التي تحققت في تلك الجبهة

وبعد دحر الميليشيات الحوثية من المناطق الجنوبية توجهت العديد من القيادات في محاربة من اجل الحصول على المناصب.

الأ القيادي ابو حرب القطيبي الذي توجه الى منزله بعد ان اكمل مهمتة الوطنية وبالرغم من خبراته ومستواه العلمي لم يلتفت لشغر المناصب

حيث ان الأخ مجدي احمد قاسم القطيبي خريج قوات الأمن الخاصة وتلقى تدريباتة على أيدي القوات الخاصة الأمريكية ( المارينز) في الولايات المتحدة الأمريكية

 

وبعد تخرجه ضمهم الرئيس عبد ربه منصور هادي الى فرع قوات الأمن الخاصة بمدينة عدن وتقلد حينها رئيس فريق ( الكاف) لمصلحة الفرع وكان من ابز القيادات العسكرية انضباطاً وآخلاقاً

وقبل أشهر استدعاه وزير الدفاع الجنوبي الأسبق اللواء هيثم قاس طاهر
لقيادة احدئ كتائب اللواء الذي يشرف عليه

وهوا الان يقود كتيبته الأولى باللواء عشرين مشاة في جبهة البرح بمدينة تعز التي تشهد هذه الأيام مواجهات عنيفة استعداداً لتحرير مدينة تعز من رجس الميليشيات الأنقلابية ً

 

 

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق