جنوبيات من أجل السلام” تطالب بتمثيل عادل للنساء في مفاوضات السلام

 

التقت مجموعة “جنوبيات من أجل السلام” السيد محمد الخاطر المستشار السياسي للمبعوث الأممي مارتن جريفيث في العاصمة عدن.
وجرى خلال اللقاء مناقشة المستجدات على الساحة الوطنية وجهود المبعوث الأممي في هذا السياق، ودور النساء كشريك فاعل في عملية السلام، وعبرت عضوات المجموعة عن أسفهن بسبب ضعف الالتزام من قبل أطراف المفاوضات لإشراك النساء في النقاش العام والحوار والمشاركة الفعلية بما يتنافي ومضمون المرجعيات الدولية ومنها القرار الأممي (1325) والقرارات الملحقة والمكملة له.
وسلمت عضوات المجموعة للسيد محمد الخاطر رسالة للسيد مارتن جريفيث مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة لليمن، وأخرى للسيد أنطونيو غوتيرس السكرتير العام للأمم المتحدة، وتضمنت الرسالتين مطالب المجموعة بضرورة مشاركة المرأة في مفاوضات السلام وفي جميع عمليات وآليات تنفيذ اتفاق السلام وبشكل متكافئ مع الرجال وبين النساء من الشمال والجنوب، وإفساح المجال لمشاركة مجموعة “جنوبيات من أجل السلام” بعدد 3-5 مشاركات في مفاوضات جنيف المعلن انعقادها في 6 سبتمبر 2018 .
كما طالبت المجموعة  الأمم المتحدة بعدم إطلاق مفاوضات للسلام لا يوجد بها تمثيل عادل للنساء من أجل الحيلولة دون وقوع التهميش والإقصاء لدورهن كرافد لصياغة اتفاقيات السلام الفعالة وفي ضمان الاشتمال الاجتماعي.
وأكدت المجموعة في الرسالتين على ضرورة أن تشارك كل القوى والمكونات المجتمعية بلا استثناء في حواراتها للسلام وألا تنفرد أطراف النزاع في قراراتها ولا تستأثر بمستقبل السلام.
يذكر أن مجموعة “جنوبيات من أجل السلام” تأسست برعاية ودعم المعهد الأوربي للسلام في إبريل 2017، حيث اتفقت المجموعة على صياغة رؤية مستقبلية لليمن والخطوات التي يمكن اتخاذها لتحقيق السلام والأمن والاستقرار، بالإضافة إلى دور المجتمع الدولي والإقليمي في ذلك، وخلال عام ونيف أنجزت المجموعة عدد من الأنشطة والفعاليات التي تحمل مضامين رؤيتها وأهدافها.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق