وتدور اشتباكات عنيفة من الناحية الشرقية بعد الدوار الكبير باتجاه جولة المطاحن جنوبي مطار الحديدة، حيث أصبحت القوات المشتركة على بعد أمتار من برج المطار، ما يجعل سقوطه في قبضة القوات المشتركة مسألة وقت فحسب، وفقا لمراسل “سكاي نيوز عربية”.
وتسعى القوات المشتركة وبإسناد كبير من التحالف العربي إلى تحرير المطار ومن ثم الاتجاه شرقا نحو منطقة كيلو 16، وبالتالي الاتجاه نحو ميناء الحديدة، فيما تقوم بالتوسع أيضا غرب المطار باتجاه شارع الخمسين.
وشنت مقاتلات التحالف العربي خلال الساعات الأولى من فجر السبت غارات عنيفة على تعزيزات للحوثيين بجوار المطار  ودوار الكرة الأرضية حتى قوس العقد بشارع المطار.
كما استهدفت مواقع وتحصينات للمليشيات الحوثية بالقرب من بوابة جامعة الحديدة، وكذلك على الخط الساحلي الواصل إلى أطراف مديرية الدريهمي.
وذكرت مصادر عسكرية وطبية ارتفاع عدد القتلى في صفوف المتمردين منذ انطلاق عملية تحرير الحديدة، إلى نحو 255 قتيل و500 جريح استقبلتهم مستشفيات العلفي والثورة والعسكري، من جراء المواجهات والغارات المكثفة لمقاتلات التحالف وطيران الأباتشي.