جمعية أبناء صبر بالشعيب تقيم أمسية رمضانية بمنطقة الجعافر..

 

الملاح نيوز/الشعيب/مشتاق الشعيبي

أقامت جمعية أبناء صبر بمديرية الشعيب محافظة الضالع مساء العشرين من شهر رمضان المبارك للعام 1439هج أمسية رمضانية تحت شعار مبادلة الوفاء بالوفاء وتعزيز أواصر الأخوة والمحبة بين قرى مديرية الشعيب .

وقبيل بدء الأمسية تحدث الحاج يحيى مثنى شايف رئيس جمعية الرحاب منطقة الجعافر مرحبا بجميع الضيوف الوافدين من صبر والشرف والعوابل ولودية الحمراء كل باسمه وصفته مشيدا بمثل هكذا خطوات تاركا الحديث للقائمين على الأمسية.

واستهلت الأمسية فقراتها بكلمة الأمين العام لجمعية أبناء صبر الشيخ جلال الخلاقي شكر من خلالها أهالي قرية الجعافر على كرم الضيافة وحسن الاستقبال وتطرق فيها إلى القيم الاجتماعية السامية التي يجب الحفاظ عليها وبث روح الألفة والمحبة والتعارف بين شباب قرى مديرية الشعيب منوها بذلك إلى استغلال الفرص خلال شهر رمضان المبارك.

وتنوعت فقرات الأمسية بين الأناشيد الإسلامية والخواطر الرمضانية والقصائد الشعرية والمواقف الفكاهية والمسابقة العامة التي كسبها فريق عمر بن الخطاب ب32 درجة مقابل 26 لفريق الصديق ليتحصل الأول على الجوائز العينية المقدمة من جمعية أبناء صبر الاجتماعية الخيرية.

هذا واختتمت الأمسية بكلمة الشيخ قاسم يحيى الجعفري الذي أشاد بجمعية صبر وأنشطتها المختلفة داعيا إلى العمل بهذا الأنشطة وتكثيفها باعتبارها أنشطة فعالة ومعول عليها خاصة بالوضع الراهن الذي تمر به البلاد.

حضر الأمسية رئيس دائرة الشباب بالمجلس الانتقالي م.الشعيب الأستاذ نايف عبده والأخ عبدالسلام الشيبة عضو المجلس الانتقالي والدكتور بسام يحيى والمهندس وهيب طاهر محمد والأستاذ غسان المصري والدكتور فريد يحيى محمد مسؤول منظمة إنقاذ الدولية بمديرية الشعيب والأستاذ قاسم علي والأستاذ صامد علي مثنى والأستاذ شمسان الحوشبي والأستاذ سليم أسعد والإعلامي عبدالقادر صالح والدكتور محمود الكاش والدكتور شوقي صالح أحمد والشاعر الشعبي علي محمد الوجيه.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق